لو كنا نسمع أو نعقل

قال الله تعالى: و قَالُوا لَوْ كُنَّا نَسْمَعُ أَوْ نَعْقِلُ مَا كُنَّا فِي أَصْحَابِ السَّعِيرِ﴿١٠﴾ سورة الملك

و أقول إن هذه الأية الكريمة أوحت لي بالكثير خلال الظروف التي نمر بها:

ولو كنا نسمع أو نعقل ما عصينا الرحمن

ولو كنا نسمع أو نعقل ما أطعنا الشيطان

و لو كنا نسمع أو نعقل ما تبعنا فلان

ولوكنا نسمع أو نعقل ما قلنا بهتان

ولو كنا نسمع أو نعقل ما تركنا الإيمان

 

ولو كنا نسمع أو نعقل ما تركنا هدي الكامل

ولو كنا نسمع أو نعقل ما صفقنا للباطل

ولو كنا نسمع أو نعقل ما طبلنا للفاشل

ولو كنا نسمع أو نعقل ما هللنا للسافل

ولو كنا نسمع أو نعقل ما غفرنا للقاتل

 

ولو كنا نسمع أو نعقل لتركنا الجهلاء

ولو كنا نسمع أو نعقل لاتبعنا العقلاء

ولو كنا نسمع أو نعقل لما شغلنا بالدنيا و تركنا الصفاء

ولو كنا نسمع أو نعقل لما أخلدنا إلى الأرض و تركنا السماء

ولو كنا نسمع أو نعقل ما تركنا محمداً و اتبعنا البلهاء

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s