حي على الصلاة

سألني اليوم أحد الطلاب اليابانيين المسلمين الذين يتعلمون اللغة العربية عن معنى “حي” التي ترد في الأذان. وسأل إن كانت هي نفسها كلمة “هيَّا” التي نقولها للتعجيل والتسريع.

طبعاً قلت له أن المعنى متقارب ولكنها كلمة مختلفة.

ثم خطر في بالي معنى آخر مستمد من الحياة.

قلت له أن كلمة “حيَّ” جذرها الأساسي مشترك مع الحياة.

فلعل الله يقصد أن نسرع إلى الصلاة والفلاح اللذان فيهما حياتنا.

ألم يقل الله تعالى: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اسْتَجِيبُوا لِلَّـهِ وَلِلرَّسُولِ إِذَا دَعَاكُمْ لِمَا يُحْيِيكُمْ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّـهَ يَحُولُ بَيْنَ الْمَرْءِ وَقَلْبِهِ وَأَنَّهُ إِلَيْهِ تُحْشَرُونَ ﴿٢٤﴾ سورة الأنفال

فالله يدعونا في الأذان إلى ما يحيينا.

والله غني عن صلاتنا، فصلاتنا لنا وهي تحيينا.

قال الله تعالى أيضاً: مَنْ عَمِلَ صَالِحًا مِّن ذَكَرٍ أَوْ أُنثَىٰ وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَلَنُحْيِيَنَّهُ حَيَاةً طَيِّبَةً وَلَنَجْزِيَنَّهُمْ أَجْرَهُم بِأَحْسَنِ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ ﴿٩٧﴾  سورة النحل.

وهذه الآية أيضاً تشير إلى الحياة الطيبة. فصلاة المرء خمس مرات على الأقل في اليوم تجعل حياته طيبة وإن زاد فهي أطيب.

حي على الصلاة.

كتبها أحمد عاصم المنصور 15 ديسمبر 2020

الإعلان

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s